رئيس وزراء اسرائيل: لن يكون منفذ العملية الوحيد الذي يدفع الثمن

أردني - أكد رئيس وزراء اسرائيل نفتالي بينيت في تصريحات له اليوم الأربعاء، سعيه لإعادة الجنود الاسرى لدى حركة حماس في قطاع غزة.

وقال بينيت: “لن ننسى الجنود المفقودين الذين لم يعودوا من المعركة، هدار جولدين وأورون شاؤول، وأفرا منغستو وهشام السيد، نحن ملتزمون بإعادتهم من غزة”.

وحول العمليات الأخيرة، قال بينيت: “لن نضرب الذين يهاجموننا مباشرةً فحسب، وإنما الجهة التي أرسلتهم أيضًا”.

وأضاف بينيت: “لقد ولى عصر الحصانة التي كان يتمتع بها صناع “الإرهاب” – لن يكون منفذ العملية هو الوحيد الذي يدفع الثمن، بل الجهة التي ترسله أيضًا، حتى إذا كانت بعيدة مسافة ألف كيلومتر عن هذا المكان”.

وحول الوضع في المسجد الأقصى، قال المتحدث باسم بينيت إنه “لم يطرأ أي تغيير في الوضع القائم في الأماكن المقدسة “لجميع الأديان” في القدس”.

وأوضح المتحدث باسم بينيت أنه “بموجب ذلك ستستمر اقتحامات المستوطنين”.