جين يضاعف الإصابة بأعراض كورونا الحادة

أردني - قال علماء بولنديون إن جيناً اكتشف حديثاً يضاعف من خطر الإصابة بأعراض حادة من عدوى كورونا، وهو أمر يأملون أن يساعد الأطباء في تحديد الأشخاص الأكثر عرضة للخطر في حالة إصابتهم بالمرض.

ووجد الباحثون من جامعة بياليستوك أن الجين هو رابع أهم عامل في تحديد مدى خطورة إصابة الشخص بكوفيد-19، وذلك بعد العمر والوزن والجنس.

وقال مارسين مونيوسكو، الأستاذ المسؤول عن المشروع، إن الجين موجود في حوالي 14% من سكان بولندا، مقارنة بما يتراوح بين ثمانية وتسعة بالمئة في أوروبا ككل و27 بالمئة من سكان الهند.